مقتطف صغير جدا

حاجة بسيطة كده
بس انا ان شاء الله فيه كتاب كان واحد صاحبي وعدني بيه، دراسة لواحدة المانية عن التقدم العلمي في الحضارة العربية، هو قال لي ح يبعتهولي بالميل وانا ح انزله ان شاء الله
المقتطف من كتاب الحضارة العربية الاسلامية في الاندلس تحقيق سلمى خضراء الجيوسي وهو من دراسة خوان فيرنيه وعنوانها “العلوم الفيزياوية والطبيعية والتقنية في الاندلس” وهي دراسة طويلة بتتكلم عن علماء الطب والهندسة والكيمياء والصيدلة ده غير الاختراعات البسيطة كده بتاعة عباس ابن فرناس وهو مخترع كبير بس ما اشتهرش غير بموضوع الطيران ده:
من جهة اخرى، اصاب علم الصيدلة تطورا عظيما بفضل النص العربي لكتاب ديوسقوريدس الذي اعده اطباء قرطبة في القرن الرابع الهجري، ويذكر ان كتاب ديوسقوريدس اختصر باللغة اللاتينية مرتين في طليطلة في القرن السابع الهجري في حين ترجم كتابا ابن وافد في العلاج بالحمامات والينابيع الطبية والعقاقير النباتية المفردة الى لغات نصرانية: الاول الى اللاتينية بعنوان
de balneis
والثاني الى اللغة القطلونية بعنوان كتاب العقاقير المفردة، وفي هذا الكتاب الاخير ثمرة عقدين من العمل والجهد، اقتفى ابن وافد خطى ديوسقوريدس وجالينوس في الوقت ذاته ملاحظاته الخاصة التي قادته الى تفضيل استعمال العقاقير المفردة على المركبة، او الى الاستغناء عن هذه بالكامل، كلما امكن ذلك، والاكتفاء بالعلاج بواسطة نظم التغذية (الحمية) التي ثبتت فائدتها جيدا.
(ملحوظة: بعد طول جد في العقاقير دلوقت راجعين لنظام التداوي بالحمية تاني)
يبدو ان اعظم صيادلة الاندلس هو الغافقي الذي عكف على دراسة النبات الاندلسي شأنه في ذلك شأن النباتي وابن صالح وابي الحجاج. اما تلميذ هؤلاء الثلاثة، ابن البيطار فقد اشتغل في شمال المغرب في كل الاقاليم التي مر بها. ويحصى ابن البيطار في كتابه جامع المفردات ما يربو على ثلاثة الاف عقار مفرد ويصنفها بحسب الحروف الابجدية مع مراعاة المعلومات التي جاء بها سابقوه واغنائها بملاحظاته الخاصة. وهكذا يتوفر كتابه على اكثر من ضعف الاصناف النباتية التي توفرت عليها النسخة العربية لكتاب ديوسقوريدس.
انتهى المقتطف
دلوقت هو الموضوع محتاج نباهة عشان نقول ان الحضارات بتسلم بعضها وبتطور على شغل اللي قبلها؟ وان مشكلتنا دلوقت اننا مش عارفين احنا نستلم ونطور زي ما اوروبا استلمت وطورت وزي ما قبلها الحضارة الاسلامية استلمت وطورت وزي ما قبلها الحضارة اليونانية استلمت وطورت وهكذا؟
هل محتاجين نقول ان اللي وصل له العلماء في زمنهم كان اقصى حاجة ممكن اي انسان يوصل لها؟
يعني ينفع اقول على مخترع القطر اللي بالبخار انه متخلف وما رضيش يطور هو نفسه لانه كان جاهل؟
هو ربنا بيسلط عليا الناس دي ليه؟ اكونش زي بتوع الدويقة ربنا غضبان عليا انا كمان؟
رجاء رجاء رجاء
مش طالبة حد يقرا لستة ولا حاجة
ننزل كده زي الشاطرين اي موكتبة ونشتري مقدمة ابن خلدون (على فكرة ده جد احمد وعمرو غربية) لانه بيتكلم عن كل الظواهر الاجتماعية بما فيها العلوم كلها
بس، لا طالبة تقروا القرطبي ولا تقروا ابن كثير ولا الذهبي ولا الدراسات الغربية عن الحضارة الاسلامية ولا اي حاجة
بس المقدمة بتاعة ابن خلدون، هي تلات اجزاء وحلوة قوي والراجل اسلوبه شيق جدا يعني ويستاهل يتقري، بس تبقى بمقدمة وتحقيق الدكتور محمد عبد الواحد، ده ح يديك فكرة عامة عن اسلوب الحكم (وح تكتشف انه ما كانش اسلوب حكم ديني زي ما كتير متصورين) في الحضارة الاسلامية على مر العصور، والانجازات الحضارية والعلمية والفنية في الوقت ده تقريبا، وهو بيتكلم عن المشرق الاسلامي، عايز بقى تقرا عن الاندلس نبقى نتكلم بالليل
بس اقرا عن المشرق بس وعن مصر كانت عاملة ازاي، كانت عاملة زي الدنمارك والله، وعن بغداد، بدل بس ما واحد يائس وما يعرفش حاجة في حياته غير اليأس يدخل ينشر يأسه على الناس وكمان بدون معلومات وبمفاهيم غلط
فيه كتاب كمان موجود في مكتبة الشروق اسمه احوال النصارى في العصر العباسي بتاع راهب فرنسي كده مش فاكرة اسمه ومكسلة اقوم اجيبه من المكتبة
لو نشطت ح اعمل له سكان وانزله
افففففففففففففففففففففف
صدق ايميل سيزار:

إنني أتعامل مع ملايين من الرجال الذين تم حقنهم ببراعة

بالخوف وعقدة الانحطاط والهلع واليأس والعبودية والدونية

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s


%d bloggers like this: