Archive for the ‘ابداعات’ Category

الله، خبر مبهج

November 9, 2008


انا شفت الخبر ده ابتهجت، يارب يطبعوهم بعد ما يحققو الدراسات عليها، يارب ما يبيعوهاش لشوال فلوس عايز يتمنظر بيهم
انا باحب شيكسبير قوي…هو كان عنصري صحيح، وانا لا اتسامح مع العنصرية، الا مع شيكسبير..ده يعمل اللي هو عايزه
Advertisements

منى زكي كيك ومدحت العدل اجدع ناس

October 25, 2008
انا لو مكان المخرج والمؤلف اطين عيشة منى زكي دي؟ هي مالها تخرج عن النص وتستهبل وتفتي من دماغها؟
الاوبريت انا ما حضرتوش من الاول بس لقيت ماما بتنادي عليا وبتقول لي تعالي ده اوبريت غريب قوي الاول كنت متضايقة منهم وبعدين لقيتهم جايبين فرعون مصر وهو عمال يقول الشعب هو اللي له الفضل ولما واحدة تملقته زعق لها وقال لها الفضل للشعب فقلت تيجي تشوفي
المهم الاوبريت بيتكلم عن معارك مصر
طبعا وبما اننا بنحتفل ببونابارت فعدى على بونابارت بجملة سريعة انه حبيب الخونة!
المهم كل فقرة في الاوبريت فيها معنى معين عايز يوصله بذكاء شديد جدا، وكل فقرة بتحمل معنى ان الاولوية للشعب والحكم للشعب والجيش يبقى من الشعب

وراح داخل على ثورة 52 واتكلم عن العدالة الاجتماعية وعن الزراعة والصناعة وبرضه طول الاوبريت ما بيمجدش الزعيم بالعكس
ملحوظة سريعة: الجمهور من الجيش وكان بيصقف في مواضع ذات مغزى مما يطمئن الواحد وما حدش يغلط في الجيش انا باحبه
😦
ملحوسة تانية ماما سوزان كان متضايقة قوي قوي قويييييييييييييييي
وفيه حتت الناس كانت بتصقف فيها وهي كانت مش بتصقف وبتتلوي
المهم برضه لما اتكلم عن نصر 73 اتكلم عن ضغط الجبهة الداخلية وعن مظاهرات الطلبة وعن سنة الحسم وجاب السادات وهو بيقول الضباب هو السبب في تأجيل المعركة راح الجيش مصقف جامد قوي
🙂
وحسني ضحك…بس الشهادة لله برررررضه سوزان اتلوت مش عارفة ليه؟
المهم والاوبريت ماشي زي الفل وحاجة ميت فل وسبعتاشر وانا كنت مبسوطة بصراحة لدرجة ان ماما قالت لي دي عاملة زي مسرحية هاملت لما اعادوا تمثيل واحد بيقتل اخوه قدام الملك
واذ بينا نفوجأ بالست منى هانم زكي بتخرج عن النص وهي بتكلم كريم عبد العزيز بتقول له: انت كافحت كتير (المفروض ان كريم ده رمز للمواطن المصري)
وراحت ملفوتة وقالت: ومصر عمار بيك ياريس وبجد الكلام ده مش مكتوب بس والله مصر عمار بيك يا ريس
انت مالك انت يا ست منى ايش دخلك في اللي ما تفهميش فيه؟ انت واحدة شغلتك يحفظوكي كلمتين وتقوليهم وبس
نكدت عليا
والله انا لو من مدحت العدل ما اشغلها معايا تاني ابدا واسود عيشتها على العملة السودا دي
المهم بقى بقية الحوار اللي كاتبهولها مدحت العدل بيقول فيه احنا انتصرنا بس لسة عايزين حاجات كتير
وبيختم الاوبريت بـ: عايزين حريات اكتر مش هامش حريات، عايزين التعليم يبقى حق لكل الناس مش للاغنيا بس، عايزين نزرع اللي بناكله عيب علينا نستورد قمحنا (ملحوظة الغنوة فيها عيب علينا) عايزين واحد مننا يحس بمشاكلنا! وانتوا كمان يا رجال الاعمال شوفوا طلعت حرب عمل ايه للناس وزي ما البلد دي ادتكوا لها حقوق عليكوا
!!!!!!!!!!!!
وش كده
وفجأة حسني اتقلب…كان قاعد بيضحك ومبسوط لحد الكلمتين دول ما اتقالوا، طبعا هو المغزى وصل لماما سوزان اسرع مما وصل لحسني لانكوا عارفين يعني كل واحد على قد فهمه، هو كان قاعد في الاول حيران مش عارف يزعل وللا يفرح، سوزان زعلانة زعلانة حيث انها اسرع منه شوية، بس الشوية اللي في الاخر دول كان صعب يتجاوز عنهم
طيب ليه يا زفتة الطين تبوظي الطبخة على شوية ملح…اهو الناس سابوا كل حاجة ومسكوا في القرف اللي طرشتيه من بقك ومن دماغك انت مالك تتكلمي من دماغك
والنبي انا نفسي مدحت العدل يرفع عليها قضية

استراحة التناكر

October 20, 2008
ده مدون كويتي…لسة مكتشفة مدونته من وقت قريب
بس انا باحب مدونته قوي قلت اشرككوا معايا

الشعر حصان

October 14, 2008
البني ادم حاجة من الاتنين يا اما شاعر يا اما بيمارس حريته في التعبير عن نفسه
زي الفرق ما بين واحدة شقرا وواحدة صبغت شعرها اصفر كنوع من ممارسة الحرية الجنسية مثلا
يعني واحد زي اسلام خليل مثلا بيمارس حريته في التعبير
سيبنا من اللي بيمارسوا حريتهم في التعبير لان ده حقهم واحد بيتكلم وهو حر خلينا في الشاعر
الشاعر حاجة من الاتنين
يا سايب نفسه لشعره
يا سايب شعره لنفسه

اللي سايب نفسه لشعره بيبقى عنده شبه نبوءة…مكشوف عنه الحجاب
واللي سايب شعره لنفسه بيبقى بيسترزق
ربنا يوفقه
عبد الرحمن يوسف شاعر سايب نفسه لشعره

الشاعر الكبير عبد الرحمن يوسف يرد على الفتنة: اسمعععععع علك تستفيد

October 14, 2008
اخدتها كوبي بيست من مدونة احمد الصباغ

قصيدة : كـَثـيـرٌ عَـلـَيْـكـُـــمْ

فـَريـقـَـــان ِ يـَخـْتـَصِـمـَـــانْ
و بـَيـْنـَهـُمـَــا شـَاعـِـــرٌ حـيــــنَ يـَهـْجـُـــو سـَتـُفـْضـَــحُ طـَائـفـَتـَـــانْ
و حـَــوْلَ الـجَـمـيــــع ِ بـَـــدا أ ُفـْعـُـــوانْ
أقـَــاوِمُ فـَكـــًّا لـــذا الأُفـعـُـــوان ِ وَحـيــــدًا
فـَتـَلـعَـنـُنـــي جـِهـَتـَــــانْ …
و يـَنـْسـَــى الـفـَريـقـَـــان ِ أنَّ قـريـضـِـــي صـِمـَــامُ الأمـَـــانْ
!

* * *

أرى مِـنـْجَـنـيـقــــًا يـُكـَشـِّـــرُ في وَجـْـــهِ تـِلــــكَ الـمـَديـنـَــــة ْ…
أرى ألـــفَ خـَـــرْق ٍ بـِجـِسـْـــم ِ الـسَّـفـيـنـَـــة ْ…
أرى ألـــفَ ألـــفِ دَعـِـــيٍّ يـَبـُـــثُّ الـضَّـغـيـنـَـــة ْ…
أرى مُـرْجـِفــــًا يـَسْـتـَحـِـــثُّ خـُطـَـــاهُ لـقـَتـْلـــي
و إبـلـيــــسُ صـَـــارَ قـَريـنـَـــه ْ …
أرى ألـــفَ ألـــفِ اتـِّهـَـــام ٍ بـِـــدون ِ قـريـنــَــــة ْ…
أرى في الـظـَّـــلام ِ الـتـِمـَـــاعَ الـخـَنـَاجـِـــر ِ تـَزْحـَـــفُ نـَحـْـــوي
( لأنـِّــي على عِـزَّتـــي ثـَابـِــــتٌ )
و غـَيـْـــري يـُبـَـــدِّلُ وَفـْـــقَ الـمَـصَـالــــح ِ ديـنـَـــه ْ…
أرى الـحـُـــزْنَ فـَــــوْقَ قـِبـَـــابِ الـمـَرَاقـِـــدِ في كـَرْبــِــلاءِ
كـَمـَــا قـَـــدْ رَأيـْـــتُ مـَــآذِنَ مـَسْـجـِـــدِ عـَمـْـــرٍو حـَزيـنـَـــة ْ
!

* * *

خـَيـَــالُ الـقـَصـيـــدَةِ يـَــا مـَــنْ تـُعـَـــادونَ شـِعـْـــري يـَـــذُوبُ حـَزيـنــَــا …
يـَكـَـــادُ خـَيـَـــالُ الـقـَصـيــــدَةِ يـَلـطـُـــمُ
لـَكـِـــنْ يـَخـَـــافُ اتـِّهـَامـــًا سـَخِـيـفــــًا مـِــنَ الـحَـاقـديـنـَـــا …!
خـَيـَــالُ الـقـَصـيـــدَةِ يـَحـْتـَـــارُ أيَّ الـفـَريـقـَيـْـــن ِ يـَهـْجـُـــو …؟؟؟
و فـيـنـَــا مـِــنَ الـخـِـــزْي ِ مـَــا هـُــوَ فـيـكـُـــمْ
و فـيـكـُـــمْ مِـــنَ الـخـِــزْي ِ – يـَــا عـِتـْـــرَة َ الـبـَيـْـــت ِ – مـَــا هـُــوَ فـيـنـَـــا …!
و يـَبـْــدو كِلانـَـــا بـعـَيـْـــن ِ الـمـُعَـاديـــنَ صـَيـْــــدًا سـَمِـيـنــَــا …
فـَصـَبـْـــرًا جـَمـيـــلا …
فـَأنـْتـُــمْ بـنـَــا – و بـكـُـــمْ – قـَــدْ بـُلـيـتـُـــمْ
و نـَحـْـــنُ بـِكـُـــمْ – و بـِنـَــا – قـَـــدْ بـُلـيـنـَـــا …!
فـَلـَعـْنـَـــة ُ رَبـِّـــي عـَلـَيـْنـَـــا إذَنْ أجـْمَـعِـيـنـَــا …!
(الله الله الله…صدقت)

* * *

أرَانـَـــا شـُغِـلـنـَــا بـِفـِقـْـــهِ الـعـَفـَـــنْ …
بـُحَـيـْــرَة ُ أفـْكـَارِنـَــا في عـَطـَــنْ …
أرى طـَائـِـــرَاتِ الـعـَـــدُوِّ تـُحَـلـِّـــقُ فـَـــوْقَ رُبـُـــوع ِ الـوَطــَـــنْ …
حـُمُـولـَتـُهـَـــا جـَهـَّـــزَتْ ألـــفَ ألـــفِ كـَفـَـــنْ …
و يـَشـْغـَلـُهـُـــمْ كـُــلَّ وَقـْـــتٍ حـَديـــثُ الـتـَجـَـــارِبِ و الـعِـلـــم ِ
لـَكـِــنْ أرَانـَــا شـُغِـلـنـَـــا بـِبـَـــثِّ حـَدِيــــثِ الـفـِتـَــــنْ …
سـَتـَسْـقـُــط ُ تـِلــــكَ الـقـَنـَابـِـــلُ فـَــوْقَ الـجـَمـيــــع ِ
عـلى الـحـَقـْـــل ِ و الـبـَادِيـَــــة ْ…
قـَنـَابـِــــلُ أعْـدَائـِنـَـــا لا تـُفـَـــرِّقُ بـَيـْـــنَ الـمـَذاهـِـــبِ
فـَالـكـُــــلُّ في دَاهـِيـَــــة ْ…
وُجـُـــوهُ الـعـَــــدُوِّ بـِفـُرْقـَتـِنـَـــا رَاضِـيـَـــة ْ…
و أجـْهـِـــزَة ٌ لـلـتـَّخـَابـُـــر ِ تـَسْـكـُـــنُ في ” حـَـــوْزَةِ ” الـعـِلـْـــم ِ
تـَسْـكـُـــنُ صَـحـْـــنَ الـمَـسَـاجــــدِ
تـَدْفــَــعُ لـلـهـَاويــَــــة ْ …!
قـَنـَابـلـُهـُـــمْ سـَـــوْفَ تـَسْـفـَـــعُ بـالـنـَّاصِـيـَـــة ْ…
تـَمـُـــوتُ بـهـــا فـِـــرَقُ الـكـُفـْـــر ِ
و الـفـِرْقــَــة ُ الـنـَّاجـِيـَــــة ْ…!
يـُــذِلُّ الـعـَـــدُوُّ الـجَـمـيـــعَ و نـَدَّخـِـــرُ الـكـِبـْـــرَ
كـَــيْ نـَتـَكـَبـَّـــرَ في وَجـْــهِ إخـْوَانـِنـَـــا
و رَبـِّـــي لـَــهُ الـكـِبـْرِيـَـــاءُ
كـَمـَــا قـَـــالَ في سـُـــورَةِ الـجـَاثـِيـَــــة ْ…!

* * *

و لـَسـْـــتُ أ ُحـَـــوِّلُ شـِعـْــــري لـِــــدُفِّ …
و لـَسـْـــتُ لآمـُـــرَ نـِصـْفـــي لـِيـَقـْتـُـــلَ نـِصْـفـِـــي …!
و لـَسـْـــتُ خـِصـِيــــًّا
لأعـْجـَـــزَ عـَـــنْ رَدِّ مـَـــنْ قـَـــدْ يـُحــَــاوِلُ بـالــــزُّور ِ قـَذْفـــي …
عـَلى أ ُهـْبـَــــةِ الـجـَهـْــــر ِ حـَرْفـــي …
سـَأخـْتـَـــارُ أشـْنـُـــقُ نـَفـْسِـــي
و لـَسـْـــتُ لأجـْـــدَعَ أنـْفـِــــي …
و لـَسـْـــتُ بـِمُـتـَّهـَــــم ٍ بـالـمـُـــرُوق ِ لأنـْفـِـــي …!
و لـَسـْـــتُ أخـَـــافُ أ ُوَاجـِـــهُ في الـحـَـــقِّ
سـَيـْـــفَ الـغـَريــــبِ
و سَـيـْـــفَ الـقـَريـــــبِ
و لـَسـْـــتُ أخـَـــافُ أ ُوَاجـِـــهُ في الـحـَـــقِّ حـَتـْفـِــي …
أرَى مـُهْـجَـتـــي نـَحْـــوَ بـَيـْـــتٍ حـَـــرَام ٍ تـَطـيـــرُ كـَلـَحـْـــن ٍ
و لـَسـْـــتُ لأ ُوقـِـــفَ عـَزْفــــي …
و لــَـــمْ يـَـــكُ يـَوْمــــًا فـُـــؤادي مـَـــعَ الـحـَــــقِّ
لـَكـِـــنْ عـلى الـحـَــــقِّ سـَيـْفـِـــي …!
و لـَسـْـــتُ أرى بـَيـْنـَكـُـــمْ ” ذا الـفـقـَــــار ِ”
و لـَيـْــــسَ ” يـَـزيــــدُ ” بـِصَـفـِّــــي …!

* * *

أنـَـا شـَاعـِـــرٌ مـَـــا اعـْتـَــــذَرْ …
أ ُجـَاهـِـــدُ قـَـــدْرَ اسـْتـِطـَاعـَـــةِ شـِعـْـــري
و أرْضـَــى بـِحُـكـْــــم ِ الـقـَــــدَرْ …
تـُصـَـــوَّبُ نـَحـْـــوي الـسِّـهـَـــامُ مـِـــنَ الـجـِهَـتـَيـْـــن ِ
كـَـــأنَّ الـسـِّهـَـــامَ مـَطـَـــرْ …
أصـُـــدُّ الـسِّـهـَــــامَ مـِـــنَ الـجـِهَـتـَيـْـــن ِ و أكـْتـُـــبُ شـِعـْــــرَ الـظـَّفـَـــرْ …
و فـي الـفـَــــم ِ مـَــــاءٌ …
سـَأبـْصُـقــُـــهُ نـَحـْــــوَ كـُــــلِّ الـجـِهـَــــاتِ
فـَيـَلـعَـنـُنـــي لاعِـنـُـــونَ
و يـَغـْفـِـــرُ لـــي مـِــــنْ غـَفـَــــرْ …!
(لو عايز حد ييجي يتف معاك انا متطوعة)
أيـَا سـَادَتــــي …
بـَعـْـــضَ حِـلـْــــم ٍ …
فـَجـُـــلُّ عـَمـَائِـمِـكـُـــمْ قـَـــدْ تـَبـَــرّأَ مِـنـْهــَــا “عـَلـِــــيٌّ “
و جـُـــلُّ عـَمـَائِـمِـنـَــــا قـَـــدْ تـَبـَــــرّأَ مِـنـْهــَــا ” عـُـمـَـــرْ ” …!!!
(إي وربي إنه لحق)

* * *
و لـَــو كـُنـْـــتُ مـُنـْتـَظـِــــرًا لـلإمـَـــام ِ كـَغـَيـْـــري
لـَمـَـــا صُـغـْـــتُ شـِعـْـــرَ الـهـِجـَــــاءِ …!
و لـَــو كـُنـْـــتُ أعـْبـُـــدُ رَبـِّـــي بـِبـِرْمـيــــل ِ نـِفـْــــطٍ
لأتـْقـَنـْــــتُ شـِعـْــــرَ الـمـَديــــح ِ مـَــــعَ الأدْعـِيـَــــاءِ …!
و لـَــو كـُنـْـــتُ أ ُسْـلـِــــمُ أمـْـــري لأمـْــــر ِ وَلــــيٍّ فـَقـيـــــهٍ
لـَجـَاهـَـــرْتُ صـُبـْحــــًا لـَــــهُ بـالــــــوَلاءِ …!
و لـَــو كـُنـْـــتُ بـَدَّلـْــــتُ مـَـــا أرْضَـعَـتـْنـيــــهِ أ ُمـِّــــي
لأعـْلـَنـْــــتُ جـَهـْــــرًا بـَرَائـــــي …!
أنـَـــا شـَاعـِـــرُ الـكـُـــلِّ أ ُؤمـِـــنُ بـالـشـِّعـْـــر ِ رَغـْـــمَ ابـتـلائــــي …
تـَشـَيـَّعـْـــتُ لـلـحـَــــقِّ … لا لـلـمـَذاهـِـــبِ فـَهـْــيَ أسـَــــاسُ الـبـَـــــلاءِ …
أنـَـــا شـَاعـِـــرٌ لـلـجـَمـيـــــع ِ
و لـَسـْـــتُ أ ُشـَـــارِكُ – مـِثـْـــلَ الـجَـمـيــــع ِ – بـمَـعْـرَكـَــةٍ لـلـفـَنـَــــاءِ …
تـَحَـيـَّـــزْتُ لـلـحـَــــقِّ لا الأصـْدقـَــــاءِ و لا الأقـْربـَــــاءِ …
أ ُصـيــــبُ و أ ُخـْطِــئُ مـثــْـــلَ الـجَـمـيــــع ِ
فـَلـَسـْــتُ مـِــــنَ الأنـْبـيـــــاءِ … !
أحـِــنُّ على الـبـُسَـطـَـــاءِ …
و أوغـِـــلُ في الـعـُمـَـــلاءِ …
عـَنـيــــدٌ أمـَــــامَ الـعَـنـيـــــدِ
رَقـيــــقٌ مـَـــعَ الـضُّـعَـفـَــــاءِ …
قـَـــويٌّ أمـَـــامَ الـطـُّغـَــــاةِ
ضَـعـيـــفٌ أمـَــــامَ الـنـِّسـَــــاءِ …!
كـَريــــمٌ مـَـــعَ الـكـُرَمـَــــاءِ …
صَـفـيــــقٌ مـَـــعَ الـسُّـفـَهـَــــاءِ …
أشـِــــفُّ إذا مـَـــا تـَغـَزَّلــْـــتُ يـومــــًا
و أفـْحـُـــشُ عـِنـْـــدَ الـهـِجـَــــاءِ …
بـيـُسْـــــرَايَ كـَفـْكـَفـْـــتُ دَمـْـــعَ الـفـَقـيــــر ِ
و يـُمْـنـَـــايَ تـَطـْعـَــــنُ في الـرُّؤَسـَــــاءِ …
أ ُحـِــــبُّ أبـَـا بـَكـْــــر ِ
لـَكـِـــنْ تـَوَجـَّعــْـــتُ مـِـــنْ حـَــــال ِ قـومـــي
فـَأجـْهـَــــرُ بـالـوَجـَــــع ِ الـكـَرْبـِلائــــي …!
و أمـنـَـــحُ شـِعـْـــري لأرْضِـــيَ طـَاقـَـــة َ وَرْدٍ
(بـــلا أيِّ سِـعـْــــر ٍ)
و أعْـجـَـــزَ ألــــفُ رَئـيـــس ٍ شـِرَائــــي …
فـَيـَــا مـُغـْرَمـيـــنَ بـِسـَفـْـــكِ الـدِّمـَـــاءِ بـِحُـجـَّـــةِ حـَقــْـــن ِ الـدِّمـَــــاءِ …
و يـَــا مـَـــنْ تـَحُـطـُّـــونَ مـِـــنْ قـَـــدْر ِ شـِعـْـــري
حـَـــذار ِ حـَـــذار ِ مـِــــنَ الـشـُّعـَــــرَاءِ …
و يـَـــا مـَـــنْ حَـلـَمْـتـُـــمْ بـأنـَّكـُـــمُ قــَـــدْ تـَمَـسـُّــــونَ عـِرْضِـــي …
صِـغــَــــارًا أرَاكــُـــمْ حـذائـــــي …
لـــــذاكَ …
كـَثـيــــرٌ عـَلـَيـْكـُــــمْ حِـذائـــــي …!


منشورة فى جرنان الدستور انهاردة الثلاثاء 14/10/2008م

تاني وتالت ولآخر أكتوبر…يساري اجدع ناس

October 4, 2008

أصل الحكاية ولد فارس ولا زيه
خد من بلال ندهته ومن النبي ضيه
ومن الحسين وقفته في محنته وزيه
قدم الشبابه فدا
والحق له عارفين

من عند يساري مصري أرجل ناس

بصوا طفاطيفو عمل ايه

September 29, 2008

الحق يتقال:
مزايا عهد مبارك
اولا: اننا ولا لحظة حسينا بملل…كل يوم في مصيبة جديدة
ثانيا وده الاهم: انه خلا شباب كتير يكتشف قدراته الابداعية وبقى كل واحد بيتفنن ازاي يعبر عن قرفه
بكل الوسائل الابداعية

مثلت في الذكرى هواك وفي الكرى

September 23, 2008

آه والله

September 22, 2008

ولا كل من ركب الجمل جمال

September 18, 2008
بعد النجاح المنقطع الجماهير لبانرات طلب التنحي للسيد الرئيس، قام طفاطيفو بعمل بانرات للترحيب بولي العهد سماحة السيد جمال مبارك هدا الله سره مع خديجة واسعده وابعده
وبما ان جمال مبارك اسمه جمال، فاحنا كده ح يحكمنا جمال اس اتنين، مما يدفعك قسرا للمقارنة
لا يا اخي لا…مهما كان الكبير كبير والنص نص نص والصغير ح يركب على رقبتنا قريب
دي تبقى هفأت قوي
بقية البانرات اهي